العراق: استهداف مجموعة سياسية في البصرة

مقتل مئات المحتجين منذ أكتوبر/تشرين الأول 2019 ولا ملاحقة للرتب العليا

سلطت منظمة هيومن رايتس ووج في تقرير نشرته بتاريخ 26/اب/2020 الضوء على ابرز الاحداث التي وقعت في محافظة البصرة جنوب العراق خلال فترة الاحتجاجات الشعبية والفترة التي تلتها,

حيث قالت المنظمة ” إنه وحتى 14 أغسطس/آب 2020، قُتل متظاهران وجُرح أربعة آخرون على يد مسلحين مجهولين. الأشخاص الستة مرتبطون بمجموعة شبابية احتجاجية ذات تطلعات سياسية في البصرة بجنوب العراق،  والاحداث شكلت قائمة تضم مئات المتظاهرين القتلى في بغداد وجنوب العراق منذ أكتوبر/تشرين الأول 2019، منهم من قتل على يد قوات الأمن المنتهِكة.

ولم تقم السلطات بأي شيء يذكر لوقف القتل “على حد تعبير المنظمة”. فرغم وعود رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالمساءلة عن استخدام قوات الأمن المفرط للقوة منذ مايو/أيار، لم يمثل أي قائد كبير أمام القضاء. بدلا من ذلك، طُرد بضعة قادة، ومَثَل عناصر أمن منخفضو الرتب أمام القضاء”

لقراءة التقرير بالتفصيل يمكن الدخول عبر الرابط ادناه

https://www.hrw.org/ar/news/2020/08/26/376197

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.