عن المركز

ضمن نشاطاتها للدفاع عن حقوق الإنسان …

جمعية الأمل تطلق مشروعها “مركز النماء لحقوق الإنسان”

جمعية الأمل العراقية تطلق (مركز النماء لحقوق الإنسان)، بالتعاون مع منظمة هيفوس الهولندية وجامعة الكوفة وبدعم من الاتحاد الأوربي لتنفيذ مشروع  بناء قدرات الناشطين والناشطات في منظمات المجتمع المدني في مجال حقوق الإنسان في عموم العراق، وللفترة من أيلول 2013 وحتى نهاية شهر اذار 2017.

ويهدف المشروع الى المساهمة في سيادة القانون وأحترام حقوق الإنسان في العراق بشكل عام وخلق دعم اوسع لقضايا حقوق الإنسان في المجتمع العراقي. وذلك عن طريق تشجيع ودعم منظمات المجتمع المدني العراقي، وبالتحديد استهداف 550 من النشطاء المدافعين عن حقوق الإنسان  والمدافعين عن حقوق المرأة، وتعزيز استدامة وحماية  قضايا حقوق الإنسان في المجتمع العراقي. إذ سبقت انطلاق المشروع عدة مراحل تحضيرية.

لتحميل تقرير مفصل عن مركز النماء وأهدافه ونشاطاته يرجى الضغط على الرابط ادناه:

مركز النماء لحقوق الانسان

ادارة مركز النماء لحقوق الإنسان:

تدير جمعية الأمل العراقية، مركز النماء لحقوق الإنسان، بكادر عمل اغلبهم من الشباب ومتفرغين للعمل به على مدى ستة ايام اسبوعياً، بواقع عمل سبع ساعات يومياً، وهم كل من مدير المشروع، المنسق الوطني للمشروع، منسقة المركز للمتابعة، ادارة الموقع الكتروني، محاسب للمشروع.

ورشة صياغة الدليل التدريبي:

جمعت جمعية الأمل العراقية مجموعة مدربين وخبراء عرب واجانب في بيروت، نيسان 2014 لصياغة الدليل التدريبي، وهم، جمانة مرعي، سعد سلوم، الهام مكي، هاريت (انكليزية)، جيرالد(ماليزي)،هناء العكيلي (من جامعة الكوفة)، حسن وهاب، جمال الجواهري، مارسيل فاندير هايدن (مدير المشروع من منظمة هيفوس الهولندية)، وتم جمع وتأليف المواد المطلوبة للمشروع. وتم إعادة مراجعتها وصياغتها من قبل الهام مكي مع سعد سلوم، كي تنسجم مع الثقافة العراقية.

المدربين والية الأختيار:

فتحت جمعية الأمل باب التقديم للمدربين في مركز النماء، وقدم المدربين سيرتهم الذاتية وأستمارة تقديم ووصل عدد المتقدمين اكثر من 200 مدرب/ة  وتم اختيار 60 مدرب/ة لغرض المقابلة، استنادا الى السير الذاتية التي قدمها، وتمت مقابلة البعض عبر “سكايب” والبعض الاخر عبر الهاتف المحمول، وتم اختيارهم وفق معايير الخبرات في مجال التدريب ومعلومات حقوق الإنسان، ومدى علاقاتهم بنشطاء حقوق الإنسان، أضافة الى معيار الجندر، التوزيع الجغرافي، وأن لا يتجاوز عمر المتقدم عن 45 سنة، واصبح العدد النهائي للمدربين المقبولين في البرنامج هو 21 مدرب/ة.

أسماء المدربين/ات:

  1. زينة جسام محمد راهن
  2. زهراء فيصل عبد عوده
  3. زياد خالد علي
  4. رافد رسول رباط الزرفي
  5. سامر نجم عبد الله شلال
  6. سرود محمد فالح احمد
  7. حسام سالم الياس
  8. فريال عبد السادة عبود الكعبي
  9. عصام سامي هاني
  10. ميثاق حامد حميد الجباوي
  11. وئام عبد الوهاب طه البياتي
  12. مهند علي حسين القريشي
  13. نادية جعفر محسن صبر
  14. قاسم كاظم عبود الفتلاوي
  15. حازم صافي السويدي
  16. صلاح عريبي عباس العبيدي
  17. حيدر جاسب عريبي
  18. حيدر كاظم العوادي
  19. مهند جاسم عبد الله العزي
  20. حيدر عبد الصاحب حسين
  21. جنان منذر مسلم

ورشتي تدريب المدربين:

اقيمت الورشة الاولى في أربيل للفترة من 16الى 23 اب 2014  وتم استخدام المواد التدريبية المطورة في بيروت من قبل المدربين الخبراء، وقام بالتدريب جمانة مرعي، الهام مكي، سعد سلوم، حسن وهاب. كما تناولت الورشة خلال انعقادها المواضيع الاتية :

  1. مفهوم تعليم الكبار واختلافة عن مفهوم التعلم.
  2. مفهوم ومبادئ حقوق الإنسان والتطور التاريخي لها, والشرعة الدولية تخللها عرض افلام وثائقية تجسد الجلسة بشكل علمي.
  3. الاليات الدولية لحماية حقوق الإنسان, وطرق الشكوى الدولية عن انتهاكات حقوق الإنسان.
  4. الهيئات الدولية ومهامها واختصاصاتها في مجال حقوق الإنسان.
  5. الفئات المهمشة والضعيفة والاتفاقيات الدولية المتعلقة بحمايتها.
  6. مفهوم الجندر, والحركة النسوية في العراق ومدى تاثيرها في مجال حقوق الإنسان.
  7. مقاربة حقوقية بين مفهوم حقوق الإنسان والتنمية.
  8. مفهوم الاقليات والتنوع الخلاق في العراق.
  9. الحقيبة التدريبية والمعينات التدريبية.

اما الورشة الثانية في بيروت من 7 الى 14 أيلول 2014  لتكملة المواد التدريبية الخاصة بالمدربين، وقام بالتدريب جمانة مرعي، جيرالد،  حسن وهاب، جمال الجواهري. بالمشاركة مع مارسيل فاندير هايدن وبوريس من منظمة هيفوس الهولندية، وفي التدريب الثاني تم التركز على المواضيع الاتية:

  1. رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان, الكيفية, مهارة الراصد, الوسائل, وكتابة التقارير.
  2. الجهات الدولية التي تنظر الشكاوى عن انتهاكات حقوق الانسان المقدمة من الافراد او منظمات المجتمع المدني.
  3. البناء المؤسسي لمنظمات المجتمع المدني.
  4. الحماية الالكترونيه لبيانات مدافع حقوق الانسان.

الورش التدريبية للمدافعين:

تم تقسيم جميع المتدربين على 24 مجموعة، في أغلب محافظات العراق، باستثناء الأنبار والموصل وصلاح الدين وكربلاء والسليمانية. علماً بأن يوجد بعض المدافعين من المحافظات المذكورة مسبقا، ويتلقون التدريب في المحافظات الاقرب اليهم، ولكن لضعف المتقدمين في هذه المحافظات لم تفتح فيها مجموعات.

بعد توزيع المدافعين على المجموعات، فتحتوي كل مجموعة على 22 الى 35 مدافع/ة، ولكل مجموعة مددرب اساس ومدرب مساعد، وستتلقى كل مجموعة 9 ورش تدريبية خاصة بحقوق الإنسان وأن المجموع النهائي للورش هو 216 ورشة تدريبية، وفي الفترة السابقة تم انجاز جميع الورش الاولى للمدافعين، وتم تدريبهم على وتناولت الاجندة التدريبية خلال الورش الاولى المواضيع الاتية:

  1. التطور التاريخي لمفهوم حقوق الانسان (نبذة تاريخية) وتطور مفهوم حقوق الانسان.
  2. ميثاق الامم المتحدة , الشرعه الدولية , الاعلان العالمي لحقوق الانسان.
  3. الاتفاقيات والمعاهدات الدولية المصادق عليها من قبل العراق والتحفظات على كل اتفاقية.

وفي شهر ايار، انطلقت الورشة الثانية للمجاميع، ومن الجدير بالذكر انه  قد انجز 13 ورشة من التدريب الثاني، والذي تناول المواد التدريبة التالية:

  1. مفهوم الفئات الضعيفة والمهمشة, وتحديدها.
  2. افلام وثائقية تجسد الفئات الضعيفة والمهمشة.
  3. الاتفاقيات الدولية الخاصة بكل فئة من الفئات الضعيفة.

الاعداد اللوجستي للورش:

تعتمد جمعية الأمل العراقية على مكاتبها الخمس الموجودة في بغداد، أربيل، البصرة، النجف، كركوك، في الادارة اللوجستية للمشروع، إذ تساعد مكاتب الجمعية في المحافظات بالاعداد ومساعدة المدربين بالقضايا اللوجستية والمالية، كذلك بعض المكاتب مثل النجف وكركوك تقام فيها الورش الخاصة بالمدافعين، اما مكتب بغداد سوف ينتقل الى بناية جديدة بعد ثلاثة اشهر تقريباً، وستكون ادارة المركز في نفس البناية، كما ستكون هنالك قاعة مهيئة لأقامة ورش المركز في بناية الجمعية الجديدة.

التقييم ومراقبة الاداء:

تحرص الجمعية على مراقبة اداء المدربين وتقييم جميع اغلب الورشة التي تم تنفيذها، ففي المرحلة الاولى، تم تغطية اغلب الورش لمراقبتها خلال زيارات ميدانية، وكذلك الاستعداد لمراقبة وتقييم المرحلة الثانية من الورش، وعلى هذا الاساس يتم تقييم المربين والمشاركين، وكذلك الاعداد اللوجستي. كذلك ان شركة ستارز اوربت، تقوم بعملية مراقبة وتقييم منفصلة عن مراقبة جمعية الامل.

التقويم الكتروني:

بسبب كثرة المدربين وعدد الورش التي تقام في المحافظات، تم استخدام تقويم الكتروني عبر الانترنيت للحجز، اذ يمكن للمدرب ان يدخل على الموقع الخاص بالتقويم وادخال اسم المستخم وكلمة السر، سيفتح تقويم خاص بمركز النماء، ومن خلال التقويم يتم حجز اليوم المخصص لأقامة الورشة، وهذا ما يسهل عملية المتابعة والتقييم، كذلك قمنا باعطاء نسخة من التقويم لشركة ستارز اوربت، لتسهل عليهم عملية المراقبة والتقييم.