مؤتمر (ضمان حق التعليم للنازحين: حد من الامية واستقرار دائم)

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عقد مؤتمر ضمان حق التعليم للنازحين: حد من الامية واستقرار دائم) في المركز الثقافي والاجتماعي التابع لجامعة دهوك من قبل مجموعتي مدافعي دهوك ونينوى التابعتين لمركز النماء لحقوق الانسان, المؤتمر ممول من قبل الاتحاد الاوروبي وبشراكة كل من جمعية الامل العراقية ومنظمة هيفوس الهولندية بتاريخ 18/09/2016.

حضر المؤتمر ممثلون عن رئاسة جامعة دهوك, مجلس محافظة دهوك, منظمة هيفوس ومركز النماء لحقوق الانسان, حيث تمت في هذا المؤتمر مناقشة حق التعليم لأبناء النازحين مع الحكومة المحلية والمنظمات الدولية والمحلية ومجموعة من الاكاديميين والناشطين الحقوقيين وممثلي مديرات التربية وبرلمانين ورؤساء بدليان ومدراء مدراس وغيرهم من اجل الخروج بتوصيات تصب في حق الطلبة المشردين داخليا وعوائلهم والمجتمع وكما تصب في خدمة التعليم بشكل عام.

التوصيات التي تم التوصل اليها في ختام المؤتمر كما يلي:

 

 

  • تخصيص ميزانية لبناء مدارس جديدة في المناطق المحررة وفي المخيمات من قبل الحكومة الفدرالية.

 

  • زيادة تعيين المدرسين وفتح عقود مباشرة وبدعم من المنظمات الدولية والمحلية.

 

  • تعيين مرشدين اجتماعيين ونفسيين للعمل على قضايا الدعم النفسي في المدارس وخاصة لمرحلة ما بعد داعش.

 

  • تشجيع المدارس الموجودة وتشجيع المدرسين والمتطوعين للعمل فيها وخاصة في المخيمات وقرى تواجد النازحين.

 

  • تسهيل وموائمة نقل الطلية بالتعاون بين الحكومة الفدرالية والاقليم في قضايا الادارية والمالية.

 

  • خطة بالتنسيق بين الحكومة الفدرالية بين الاقليم وبغداد وبدعم بين المنظمات الدولية للعمل على قضايا موائمة المناهج والتنقلات وتخصيص الميزانية.

 

  • دعوة حكومة اقليم كردستان والحكومة الفدرالية لايجاد حلول  لمشاكل التعليم  الجامعي وكذلك معالجة عدم وجود اقسام داخلية.

 

  • انشاء مادة خاصة للتربية والاخلاق لتشجيع الاجيال الجديدة على التسامح وتعزيز قبول المكونات الاخرى.

 

  • تخصيص جزء من ميزانية الطوارئ التي اعلنت من الحكومة المركزية بالتنسيق مع لجنة التربية لمعالجة المشاكل التي ستنتج في قطاع التربية لمرحلة ما بعد داعش.

 

  • حل مشكلة الازدواجية التي نتجت في قطاع التعليم في سنجار بسبب وجود الصراعات السياسية بعدم السماح في ان يصبح الطلبة ضحية تلك الصراعات.

img_5499

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail