دور وتأثير هيئة النزاهة في الشفافية و المسائلة

جلسة نقاشية مع المسؤولين في السليمانية

أقام مركز النماء لحقوق الانسان جلسة حوارية مع المسؤولين بعنوان “دور وتأثير هيئة النزاهة في الشفافية و المسائلة” في محافظة سليمانية ضمن مشروع حماية المدافعين عن حقوق الانسان الذي ينفذه مركز النماء لحقوق الانسان(أحد مشاريع جمعية الامل العراقية) وبتمويل مباشر من الاتحاد الاوربي .

وحضر الجلسة كل من دكتور احمد انور رئيس هيئة النزاهة  و حاكم عمر عضو هيئة النزاهة و كولزار مديرة هيئة النزاهة فرع سليمانية بالاضافة لعشرين ناشط وناشطة من المحافظة .

وقالت سوزان فرج مدافعة مركز النماء في السليمانية ان اختيار الموضوع جاء بناءا على قرار صدر مؤخرا  من وزارة الداخلية في كردستان بمنع الموظفين الحكوميين من أداء وظائف اخرى غير وظيفتهم الحكومية وبخلافه يتعرض الموظف لغرامات مالية

فيما ذكرت شانيا مدافعة المركز وأحد منظمي الجلسة إنه كان للقاء تاثير كبير على المشاركين و المسؤولين الحاضرين فمن خلال المناقشات التي جرت  تبين ان  هناك تقصير في اعمال هيئة النزاهة في الدوائر ، وقد قرر مسؤول هيئة النزاهه اعادة النظر ومتابعة اعمال اللجان بشكل اكثر شفافية

واختتمت الجلسة برفع عدة توصيات للمسؤولين من اجل تفعيل الرقابة والمسائلة الجادة خدمةً للمصلحة العامة . ومن هذه التوصيات :

1- تكوين لجان صغيرة في دوائر الحكومية يكون عملها المسائلة حول اعمال المواطنين

2- تكون فرق صغيرة و يكون عملها مباشر مع مفوضية حقوق الانسان واعطاء معلومات حول اي قرار يخرج من لجنة النزاهة

3- تكوين فرق صغيرة تابعة لهيئة النزاهة يكون عملها تلقي شكاوي من المواطنين وإيصالها للهيئة

4- تكوين لجنة تابعة لكل الوزارات .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.